May / 18 / 2024 | عدد الزيارات : 59مكتبة كاشف الغطاء العامة تعمل على الترميم اليدوي والتجليد الفني التراثي للمخطوطات والوثائق والكتب الحجرية


 

علي الحلو/ الإعلام

يعد الترميم أسلوب من أساليب تعويض الفقد الورقي وعلاج الضرر للكتب المتضررة، ولاشك أن العراق يحتوي على مخطوطات مرّت بظروف قاسية عرّضتها للضرر، سياسات قمعية كانت قد اتخذت من إبادة المؤلفات المخطوطة منها بالخصوص طريقاً لبسط أفكارها، سيما وأن أغلب المخطوطات ألّفها علماء عُرفوا بولائهم لأئمة أهل البيت (عليهم السلام)، فكانت السياسات القمعية تحاول طمس الهوية الفكرية لأولئك الأعلام، وبعد جلاء تلكم الحقبة، انبرت مؤسسة كاشف الغطاء العامة بأخذ زمام المبادرة في جمع ما أمكن جمعه من المخطوطات القديمة والوثائق الهامة، مع ما هو موجود في كنف الآباء والأجداد من أسرة آل كاشف الغطاء العلمية، فصار من أولوياتها ترميم وصيانة المخطوطات للحفاظ عليها وإدامتها لتشكل مصدراً علمياً هاماً بجانب كونها تراثاً أصيلا.

استحدث قسم ترميم وصيانة المخطوطات والوثائق في مكتبة مؤسسة كاشف الغطاء العامة مع تأسيس المؤسسة، وكان يقتصر عمله على ترميم مخطوطات ووثائق أسرة آل كاشف الغطاء، ثم اتسع ليشمل مخطوطات المكتبات العامة ثم الخاصة، ثم المراكز والجامعات والمخطوطات الشخصية، واليوم يقدم القسم خدماته لكل من يمتلك مخطوطة أو وثيقة خاصة ليقوم بترميمها وإرجاعها إلى مالكها بشكل يحفظ للتراث هيبته وللعلم فائدته.

وحول أنواع الترميم في قسم ترميم وصيانة المخطوطات والوثائق يحدثنا الاستاذ رضا الميالي مسؤول القسم، قائلاً: ( بشكل عام هناك نوعان للترميم، الترميم الالي وذلك عن طريق جهاز يغمر فيه ماء حيث يوضع فيه الورق المتضرر ثم ينشر عليه عجينة لسد الثغور والضرر الموجود في الورق، وهذه الطريقة لا نستخدمها لأنها تؤثر على تكوين الورق من مواده الحافظة)، مضيفاً: (أما الترميم اليدوي فيكون عن طريق وضع ورق المخطوط على لوح خاص فيه اضاءة ثم معالجة الورق المتضرر يدويا بوضع ورق الترميم وهو مقارب لجنس ورق المخطوط وتصميغه بمادة سليلوزية خاصة بالورق)،

وعن أهم الأدوات المستخدمة في الترميم يذكر الاستاذ مصطفى مع الله المتخصص في ترميم المخطوطات: (أجهزة الترميم كثيرة، ومن أهم الاجهزة والادوات المستخدمة في الترميم جهاز مكتبي بورد(اضاءة) لوضع المخطوط عليه، ومكبس حديدي كبير لضغط الورق بعد التجليد، وجلود طبيعية لترميم الأغلفة والتجليد، و ورق خاص متعدد الأنواع والسمك واللون لترميم المخطوط، فضلاً عن اصماغ طبيعية خاصة لصبغ الورق، ومواد معقمة للمخطوط مثل كحول الايثانول، وهناك مواد أخرى لرفع الاشرطة اللاصقة كالايثيلي ايثاير، وجهاز بخاري لفتح ورق المخطوط المتلاصق (البخار البارد)، وأصماغ الغراء لغلاف المخطوط، وخيوط قطنية خالصة لخياطة المخطوط، فضلاً عن خيوط ملونة للشيرازا (الحبكة)، واختام خاصة للجلود وهي على انواع هندسية ونباتية).

تصوير المخطوط ووضع استمارة خاصة لكل مخطوط

2) تنظيف المخطوط من الاتربة

3)تعقيم المخطوط بمواد خاصة مثل كحول الايثانول

4)فتح ملازم المخطوط من اجل الترميم

خياطة المخطوط :

خياطة الكعب: وهي على نوعين حسب كبر المخطوط( اذا كان المخطوط كبير فهي رباعية ،وثنائية اذا كان صغير)

خياطة اطراف الكتاب (الحبكة) : حيث تكون بارزة في طرفي الكعب وتكون حياكتها يدويا لاعطاء جمالبة واسناد للمخطوط وتكون الخيوط ذات الوان مختلفة.

 
 
البرمجة والتصميم بواسطة : MWD